أمسية موسيقية في "شومان" بعنوان " مؤلفات وصور فلسطينية"

تقيم مؤسسة عبد الحميد شومان في مقرها مساء يوم غد الخميس، أمسية موسيقية بعنوان "مؤلفات وصور فلسطينية"، وذلك تزامنا مع اختتام مهرجان الصورة واحتفاء بيوم العود.

وتأتي هذه الفعالية ضمن برنامج "صوت ولون" الذي تنفذه المؤسسة ويعمل على تنظيم أمسيات موسيقية خلال صيف عام 2021 في الهواء الطلق، وللفنون البصرية نصيب معتبر منها، حيث يسلط خلالها الضوء على أعمالٍ فنية بصرية.

وقالت رئيسة قسم الاتصال والعلاقات العامة في المؤسسة، فرح أبو عيشة، إن " الصوت واللون هما مادتا الإبداع الفني لكل من الموسيقى والصورة، وصوت أمسيتنا سيكون صوت موسيقا العود؛ تلك الآلة الوترية الشهيرة وسيعزف عليها كل من الفنانين: طارق الجندي، مازن عبده، أندريه شعيا، همام عيد، أما عن لون الأمسية فسيكون صور الدورة التاسعة من مهرجان الصورة الذي نظمته دارة التصوير وتدعمه مؤسسة عبد الحميد شومان".

وأضافت أن "الفن كان ولا يزال، وسيلة للتعبير وحافظ للتاريخ وشكل ثقافي عميق المعنى، ولفلسطين في هذه الأمسية سيتم تقديم الفن بأشكاله ليعبر عنها، ويحفظ تاريخها. وكما أن الترابط الوثيق بين الفنون وأشكالها محور أمسيات صوت ولون، فمحور الأمسية سيكون الترابط بين صور التُقطت لفلسطين ومؤلفات ستُعزف لفلسطين".

وأشارت الى أن حضور الأمسية سيكون مجانيا، حيث سيتم اختيار الحضور عبر قرعة على حسابات المؤسسة على مواقع التواصل الاجتماعي، مبينة أنه سيتم بث الأمسية عبر (الفيسبوك) و (اليوتيوب).

من جانبها قالت مديرة دارة التصوير ومهرجان الصورة /عمّان، ليندا خوري، أن المهرجان هو أضخم حدث ثقافي يحتفي بفن التصوير، تخلله ما لا يقل عن 24 معرضا فرديا وجماعيا لعدة مصورين من الوطن العربي وجميع أنحاء العالم في 5 محافظات أردنية (عمان، إربد، الكرك، البلقاء، مأدبا)، و8 ورشات عمل متخصصة بمجال التصوير الفوتوغرافي، و10 لقاءات حوارية مع المصورين، وما لا يقل عن 10 قراءات في ملفات المصورين Portfolio readings، و3 رحلات ميدانية للمصورين المشاركين من الوطن العربي وجميع أنحاء العالم لإكساب خبرة التصوير الميدانية للمصورين المحليين، ومسابقة تصوير لأفضل صورة تم التقاطها.

وأضافت خوري: "في هذه الدورة من المهرجان تم القاء الضوء على فلسطين، وتاريخها، وأشكال الحياة والمقاومة والجمال فيها؛ عبر تقديم ما وثَّقته عدسات المصورين لما تحمله كلمة "فلسطين" من ثقافة، وحضارة وموروث شعبي، وإرث تاريخي تناقلته الأجيال ونقلته الشعوب على مدى سنوات عدة إلى جميع أنحاء العالم".

يشار الى أن "شومان" ذراع البنك العربي للمسؤولية الثقافية والاجتماعية، وهي مؤسسة ثقافية لا تهدف لتحقيق الربح، تعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي للمساهمة في نهوض المجتمعات في الوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار.