الدكتور الكركي ينسب بكتب لرواد مكتبة شومان لقراءتها ضمن مبادرة "أنسب لكم"

ضمن مبادرة " أنسب لكم التي أطلقتها المكتبة العامة في مؤسسة عبد الحميد شومان، مؤخرا، لتشجيع القراءة لدى أفراد المجتمع، أختار الدكتور خالد الكركي مجموعة من الكتب التي تم ترشيحها لرواد المكتبة للاطلاع عليها وقراءتها للاستفادة من محتواها القيم.
و"أنسب لكم"، هي مبادرة لترشيح كتب من قبل شخصيات عامة مؤثرة سواء كانت هذه الشخصيات العامة ذات توجهات سياسية أو اقتصادية أو فكرية أو ثقافية أو فنية، وهي شخصيات قارئة بحيث تتمكن من خلال تجربتها القرائية تلك، التوصية للرواد بمجموعة من عناوين الكتب التي ترى أنها قيمة وجديرة بالقراءة.
وتعمل مكتبة شومان على توفير هذه العناوين وعرضها في خزانة خاصة صممت لهذا الغرض مع الإشارة الى الشخصية التي قامت بترشيحها. ويستطيع الرواد قراءة هذه الكتب داخل المكتبة أو استعارتها.
وقد اختار الدكتور الكركي مجموعة من الكتب أهمها: الملك عبد الله بن الحسين المؤسس: الأعمال الكاملة، ديوان امرئ القيس، طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد، رحلة أبن بطوطة، الوساطة بين المتنبي وخصومه، حياة محمد  صلى الله عليه وسلم، البيان والتبيين، فصل المقال بين الشريعة والحكمة والاتصال، ديوان إيليا أبو ماضي، ديوان ابن الفارض، كتاب الاعتبار، محمود درويش.

وجاءت مبادرة " أنسب لكم إيمانا من المكتبة العامة في شومان بأن المكتبات تهدف إلى زيادة المعرفة لدى أفراد المجتمع بشكل أساسي، وتقدم في سبيل ذلك خدماتها كمركز معلوماتي يوفر مصادر المعرفة الموثوقة الورقية والإلكترونية، وكمركز مجتمعي يوفر مساحة للجمهور العام لتطوير المهارات والتعلم المستمر.

والدكتور الكركي سياسي وشاعر وأديب أردني، وله العديد من المؤلفات، وقد تقلد عدة مناصب رفيعة في عهد جلالة الملك عبدالله الثاني، كما كان تقلد عدة مناصب في عهد المغفور له الملك الحسين بن طلال طيب الله ثراه.
حصل على البكالوريوس والماجستير في اللغة العربية من الجامعة الأردنية، وعلى الدكتوراه في الفلسفة من جامعة كامبريدج البريطانية.
بدأ حياته معلما في وزارة التربية والتعليم، قبل أن ينتقل للعمل مدرسا في كلية الآداب في الجامعة الأردنية، ومن ثم تولى عدة مناصب في الجامعة، كما كان رئيسا لرابطة الكتاب الأردنيين، وعضوا في اللجنة الاستشارية لوزارة الثقافة والتراث القومي.
دخل الكركي الحكومة لأول مرة وزيرا للثقافة عام 1989، لينتقل بعدها بين وزارات الشباب، والإعلام، والتربية والتعليم والتعليم العالي، كما عُيِّن نائبا لرئيس الوزراء ورئيسا للديوان الملكي ومستشاراً لجلالة الملك. كما أنه عضو في عدة هيئات ومجالس أردنية. يشغل الدكتور الكركي حاليا منصب رئيس مجمع اللغة العربية الأردني.

والجدير بالذكر أنّ "شومان"، ذراع البنك العربي للمسؤولية الثقافية والاجتماعية، وهي مؤسسة لا تهدف لتحقيق الربح، وإنما تعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي للمساهمة في نهوض المجتمعات في الوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار.